مجلس موارد المكتبات والمعلومات يُعَيِّن مستشارين تنظيميين لمكتبة الشرق الأوسط الرقمية

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية، [21 أغسطس 2018] — عَيَّن مجلس موارد المكتبات والمعلومات خمسة مستشارين تنظيميين لمكتبة الشرق الأوسط الرقمية هم:

وسوف يساعد المستشارون التنظيميون في تحديد سجلات المحفوظات للاتحاد وترتيب أولوياتها خلال مرحلة التصميم المستمرة لمنصة مكتبة الشرق الأوسط الرقمية. ومن المتوقع إطلاق هذا التوسع في عام 2020. وسيساعد المستشارون التنظيميون كذلك في ضمان احتواء مكتبة الشرق الأوسط الرقمية على سجلات تعريفية من جميع المراحل التاريخية للمنطقة، وبجميع اللغات الرئيسية، وأن تكون الصور متاحة في أكبر عدد ممكن من صِيَغ الوسائط المتعددة. وتنسق إليزابيث واركاسا، وهي زميل رئاسي بارز بمكتبة الشرق الأوسط الرقمية، عمل المجموعة.

ويُنظر إلى مكتبة الشرق الأوسط الرقمية باعتبارها مكتبة للمقتنيات الرقمية متعددة اللغات وغير مملوكة لجهة معينة توفر أمانًا أكبر للبدائل الرقمية لمواد التراث الثقافي، وتحفظها، وتسهل إمكانية الوصول إليها.

وبهذه المناسبة، صرَّح تشارليز هنري، رئيس مجلس موارد المكتبات والمعلومات، قائلًا: “يمثل تعيين المستشارين التنظيميين نقطة البداية لمرحلة مهمة للغاية في تاريخ مكتبة الشرق الأوسط الرقمية، وهو مشروع يُنظر إليه باعتباره يوفر بيئة رقمية حيوية تخدم جهود الاستدامة وتيسير سبل الوصول إلى التراث الثقافي لمنطقة الشرق الأوسط.” وأضاف: “سوف يضمن هؤلاء المستشارون المتميزون توافق محتوى مكتبة الشرق الأوسط الرقمية وأدواتها وتطبيقاتها مع الأولويات والتطلعات الإقليمية وتجسيدها لتلك الأولويات والتطلعات.”

ويتعاون مجلس موارد المكتبات والمعلومات وبرنامج اتحاد المكتبات الرقمية التابع للمجلس مع شركاء تقنيين في جامعة ستانفورد من أجل تطوير منصة مكتبة الشرق الأوسط الرقمية، بمنحة مدعومة من مؤسسة أندرو دبليو ميلون. وسيستفيد المشروع من التجربة المكتسبة من تطوير الموقع التجريبي لمكتبة الشرق الأوسط الرقمية، الذي جرى الإعلان عنه خلال شهر يناير الماضي بدعم وتمويل من مؤسسة وايتينغ، كما سيستفيد من جهود بناء الشراكات الإقليمية واستكشاف النماذج الإدارية في مرحلة التخطيط السابقة التي حظيت بدعم من مؤسسة ميلون. وتجدر الإشارة إلى أن مكتبة قطر الوطنية وتحالف الآثار من بين أبرز المتعاونين الرئيسيين مع مجلس موارد المكتبات والمعلومات.

للمزيد من المعلومات حول مكتبة الشرق الأوسط الرقمية، يرجى زيارة الرابط التالي: https://dlme.clir.org/

مجلس موارد المكتبات والمعلومات

منظمة مستقلة غير ربحية متخصصة في وضع الاستراتيجيات الكفيلة بتعزيز البيئات المواتية لإجراء البحوث والتعليم والتعلم، بالتعاون مع المكتبات والمؤسسات الثقافية، ومجتمعات التعليم العالي. ويعزز المجلس الحلول التعاونية الاستشرافية التي تتجاوز الحدود التخصصية والمؤسساتية والمهنية والجغرافية دعمًا للصالح العام. ويُعد اتحاد المكتبات الرقمية، وهو شبكة دولية للمؤسسات الأعضاء وتجمع مؤسسي متين يسعى لتعزيز أفضل الممارسات وتطوير الأبحاث والتعلم والعدالة الاجتماعية والصالح العام من خلال التصميم المبتكر والتطبيق الذكي لتطبيقات المكتبة الرقمية، من بين أهم برامج مجلس موارد المكتبات والمعلومات وأحد المساهمين الرئيسيين في مكتبة الشرق الأوسط الرقمية.